رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زمن الفن الجميل

شادية تحب شاب صعيدي وتوافق علي طلبه بإعتزال الفن

شادية تحب شاب  صعيدي وتوافق علي طلبه بإعتزال الفن

شادية دلوعة السينما المصرية وأيقونة الغناء في زمن الفن الجميل،قدمت عشرات الأعمال السينمائية،ورغم الشهرة والنجومية لم تحقق حلم حياتها ان تصبح ام،وكشفت شادية أول قصة حب في حياتها عندما تعلق قلبها بشاب صعيدي وطلب منها اعتزال الفن ووافقت وتمت خطبتهما ولكن لم يكتب لهم القدر الأستمرار والسبب سوف تتعرفون عليه بعد قراءة السطور التالية ومعرفة القصة كاملة.

كانت معزومة في فرح وبما انها بتغني وبدأت خطوات بسيطة في التمثيل والغناء، فوقفت تحيي الحفل بالغناء وكان عمرها 17 سنة، وفي وسط ما بتغني عنيها جت في عين شاب اسمر موجود،حست بحاجة وقتها وحاولت تتجاهل وجوده!

بعد ما خلصت غُنا قرب منها الشاب ده وعبر عن اعجابه بصوتها وغناها ومشي،من بعد ما مشيت والشاب اللي حتى ماتعرفش اسمه سيطر على تفكيرها.. حاسة انها نفسها تشوفه تاني، بتفكر فيه مستغربة نفسها وهي ماتعرفش عنه حاجة!

وفي يوم جالها جواب من الشاب الأسمر بيعرفها بنفسه أسمه وقريته اللي من الصعيد وانه طالب بآخر سنة في الكلية الحربية حكى لها كتير عن مشاعره اللي حس بيها من يوم ما شافها وانه نفسه يشوفها تاني.

بقى يبعت لها جوابات على بريد واحدة صاحبتها، لحد أول يوم مقابلة لما راحت تقابله وخدت معاها كل الجوابات.. هو اتخض ليه بترجع له جواباته؟! "زمان كان معناها كل شئ بيننا انتهى" وضحت له ان الجوابات فيها قلق عليها لو حد من اهلها شافها، وانها عايزة الجوابات تفضل عنده أأمن ليها.

بعدها بفترة اتفاجئت بجواب منه جاي على بيتها بإسم والدها!اترعبت يا ترى بيقول اللي بينهم.. يا ترى باعت ايه وليه؟!لتتفاجئ بوالدها داخل عليها وبيحكي لها ان فيه شاب صعيدي في الكلية الحربية بيحكي كل ظروفه وبيطلب التقدم ليها اول ما يخلص!الفرحة مكانتش سايعاها.. ووافقت ووافق باباها.. 

ويوم التخرج جه خطبها حب كبير جمع قلوبهم سعادة،قالها أنا صعيدي وماينفعش مراتي تغني وتمثل وافقت فورًا وهي كل أمنيتها تبقى معاه بقية عمرها.

اتقابلوا في يوم وهو بملابسه العسكرية، قالها ان الجيش رايح يحارب في فلسطين وانه لازم يؤدي واجبه الوطني وانه لما يرجع هيتجوزوا،قلبها اتقبض وكان وداع للأسف أخير..! سافر فلسطين ومارجعش عريس ولكن رجع شهيد.

بتحكي شادية انها قضت أسوأ أيام حياتها بعد فقدها أول حب حقيقي، وان حياتها كانت هتتغير تمامًا لو كانت اتجوزته،كان زمانها زوجة وأم ل4 أو 5 أطفال ودي كانت أمنيتها.


ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
4.18 4.27 52.11 15.68

تابعنا على تويتر