السبت , أكتوبر 20 2018
الرئيسية / تحقيقات وتقارير /  “الراشدة” بالوادي الجديد تعود مرة أخرى لطبيعتها بعد “ليلة لهب” دامت 16 ساعه

 “الراشدة” بالوادي الجديد تعود مرة أخرى لطبيعتها بعد “ليلة لهب” دامت 16 ساعه

تقرير-جمال عبد المنعم

سيطرت قوات الحماية المدنية بالوادي الجديد مدعومة ب 30 سيارة اطفاء من محافظتي أسيوط وسوهاج، فجر اليوم، على الحريق الذي شب مساء أمس الجمعه، في مزارع للنخيل على مساحة تتعدى ال60 ألف فدان، في قرية “الراشدة”، دائرة مركز الداخلة بمحافظة الوادي الجديد، بينما دفعت القوات المسلحة بأربعة طائرات هليوكوبتر، من المنطقة الجنوبية العسكرية، للمشاركة في اخماد الحريق.

وأكد اللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد، في بيان صادر عنه منذ قليل، على انه قد تمكنت وحدات الدفاع المدني بالوادي الجديد مدعومة بطائرات هليكوبتر من القوات المسلحة من السيطرة على الحريق الهائل الذى نشب بقريه الراشدة،  الذى نشب على مساحه من 80 الى 100 فدان واسفر عن نفوق عدد 2 راس ماشيه وتلفيات بسيطه بعدد 4 منازل.

وتواجد فى موقع الحريق على مدار ساعات الليل اللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد واللواء محمد كمال سالم مدير الأمن والقيادات التنفيذية، لمتابعة جهود الإطفاء، كما تم تدشين مستشفى ميداني فى موقع مدرسة الراشدة بعد أن اقتربت النيران من الوحدة الصحية التي تم إخلاؤها، مضيفا أنه جارى عملية تبريد بعض المناطق حتى الآن.

ومن جانبها أكدت الدكتورة سيدة مشرف وكيلة وزارة الصحة بالوادي الجديد، أن الحالات المصابة جراء حريق قرية الراشدة قد وصل إلى 32 مصابا ما بين حروق واختناق وإغماء، حيث تم نقل جميع الحالات إلى المستشفيات وتم التعامل الفوري لإسعافها، وتم خروج جميع الحالات المصابة بعد تماثلها تماما للشفاء.
واضافت “مشرف” إنه تم استدعاء جميع أطقم الأطباء والممرضين بالمستشفيات والوحدات الصحية بمركز الداخلة، بعد رفع حالة الطوارئ القصوى بجميع المستشفيات نتيجة الحريق الذي شب في بمزارع النخيل بقريه الراشده.

وعاش أهالي قرية الراشدة التابعة لدائرة مركز الداخلة بمحافظة الوادي الجديد، منذ الساعه الخامسة من مساء أمس، وحتى الساعات الأولى من صباح اليوم السبت، في زعر بسبب اندلاع حريق هائل بمنطقة منزرعة بالنخيل التهمت السنتها ما يقرب من 20 فدان.

وقال محافظ الوادي الجديد، اللواء محمد الزملوط، في تصريحات خاصة لإذاعة الوادي الجديد أن الرئيس عبدالفتاح السيسي والمهندس مصطفى مدبولى رئيس الوزراء يتابعان لحظة بلحظة أحداث حريق قرية الراشدة بالداخلة، كما مؤكدا إن هناك دعم قادم من المحافظات المجاورة للسيطرة على الحريق.

وكان قد أشار محافظ الوادى الجديد أنه تواصل مع الرئيس السيسى وسوف يتم اقلاع 4 طائرات تابعة للقوات المسلحة للسيطرة على الحريق، مؤكدا على اجلاء المواطنين من منازلهم القريبة من الحريق حفاظاً عليهم.

وفور ورود بلاغ بالحريق، انتقل محافظ الوادي الجديد اللواء محمد الزملوط ومساعد الوزير مدير أمن الوادي الجديد اللواء محمد كمال وعدد من التنفيذيين المعنيين بالمحافظة إلى القرية موقع الحدث، للوقوف على تداعيات الحريق، والاطمئنان على المواطنين القاطنين هناك.

وتسببت سرعة الرياح في انتقال النيران إلى منطقة “عين الشيشلانة” التابعة لقرية الراشدة بالداخلة، حيث امتدت السنة النيران إلى مساحات كبيرة من النخيلالمنزرعه بالمنطقة، بينما امتدت النيران إلى قرية “العوينه” التي تبعد عن الراشدة بمسافة 3 كيلو متر.

ووفقا لبيان صادر عن المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور خالد مجاهد، أمس الجمعه، أكد إن ٢٢ مصاب تماثلوا للشفاء، ولا وفيات في حريق الوادي الجديد، مشيرا أن وزيرة الصحة تتابع الحادث عن كثب وتوجه بارسال فريق طبي للانتشار السريع.
وجهت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان بارسال فريق طبي للانتشار السريع به مجموعة من الأطباء والتمريض والمستلزمات الطبية للتعامل مع الحالات المصابة في موقع الحريق، جاء ذلك بعد نشوب حريق، بمزرعة النخيل قرية الراشدة بمحافظة الوادي الجديد.
وأوضح الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، ان الحريق أسفر عن اصابة ٢٢ حالة مؤكداً عدم وجود وفيات، لافتاً الى ان الوزيرة تتابع الحادث تليفونياً لحظة بلحظة مع الدكتورة سيدة مشرف وكيلة الوزارة بالوادي الجديد والموجودة بمكان الحريق، لافتاً الى أن جميع الاصابات نتيجة اختناقات بسيطة.
وأضاف المتحدث الرسمي أن بعض الحالات اسعفوا وتركوا في مكان الحادث والبعض الأخر تم اسعافهم بوحدة الصحة بالراشدة ووحدة صحة العوينات، والباقي تم تحويلهم الى مستشفى الداخلة لتلقي العلاج اللازم، لافتاً الى انهم جميعهم تماثلوا للشفاء وخرجوا خروج تحسن.
وكشف المتحدث الرسمي في بيانه، أن فريق الانتشار السريع توجه الأن الى مكان الحريق برئاسة الدكتور محمد جاد رئيس هيئة الاسعاف وعضوية ١٠ أطباء و٦ تمريض واداري، لافتاً الى وجود ٢٠ سيارة اسعاف.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى لمثل هذه الحريق، ولكن حدث مرات عدة بالوادي الجديد، دون معرفة الأسباب، حسبما قال أخد قاطني القرية ل “الديار”.

شاهد أيضاً

مواطنون: يصرخون اين معاشنا يا وزيرة التضامن الاجتماعي ؟!

كتب: حسين السيد يشتكي بعض المواطنين من وقوف صرف معاش تكافل وكرامة التابع لوزارة التضامن ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *