الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

محافظات

نتفيذ حملة ال 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة بالشرقية

2020-11-27 12:15:54
جانب الحملات
جانب الحملات
عفاف محمد


أكد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية أن المرأة حظيت بمكانة وإهتمام غير مسبوق في عهد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية ، بإعتبارها تمثل نصف المجتمع وشريك أساسي في تنفيذ خطط التنمية وبناء مصر المستقبل في ضوء رؤية مصر للتنمية المستدامة ٢٠٣٠.

فتحت رعاية اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية والأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية نظمت وحدة تكافؤ الفرص بالديوان العام مبادرة ( معاً ضد العنف ) والتي تأتي في إطار حملة الـ ١٦ يوم لمناهضة العنف ضد المرأة وذلك بقصر ثقافة الزقازيق ، بحضور المهندسة لبنى عبدالعزير نائبة المحافظ والدكتورة عايدة عطية مقررة فرع المجلس القومي للمرأة بالشرقية والنائبة هند حازم حبيب عضو مجلس النواب والأستاذ الدكتور ناجى فوزى أستاذ الطب النفسي بجامعة الزقازيق والقس متياس يعقوب ممثلاً عن الكنيسة وفضيلة الشيخ حسن إبراهيم عطية ممثلاً عن مديرية الأوقاف بالشرقية وممثلي وحدة تكافؤ الفرص بالمراكز و المدن و الأحياء.

اقرأ ايضا...رئيس مدينة الحسينية يتابع كافة القطاعات الخدمية ورفع الإشغالات |صور

أكدت المهندسة لبنى عبدالعزيز نائبة المحافظ أن الهدف من تنظيم الندوة تعزيز الثقافة المجتمعية الرافضة لكافة أشكال العنف ضد المرأة وحمايتها من خلال التوعية بمخاطر الزواج المبكر والآثار السلبية للزواج غير الرسمي على الأسرة والمجتمع ومناهضة كافة اشكال العنف الأسري والمجتمعي ضد المرأة لتفعيل مشاركتها في خطط التنمية المستدامة بالإضافة الي تفعيل تنفيذ أنشطة خاصة بالمرأه من ذوى الهمم والعمل علي رفع مهاراتهن وتوفير فرص عمل منتجه لهن من خلال تدريبهن علي بعض الحرف اليدوية ومساعدتهن في الحصول علي قروض ميسرة لرفع مستوي معيشتهن.

وقالت الدكتورة عايدة عطية مقررة المجلس القومي للمرأة إن الوقاية من العنف ضد المرأة تتمثل في تكاتف جميع أفراد المجتمع وتنفيذ برامج للتعريف به ونشر الوعي الصحي إلى جانب تمكين المرأة اقتصاديا وسياسياً وإجتماعياً وتطوير مهاراتها وقدراتها وتشجيع الاستراتيجية الوطنية التي تعزز المساواة بين الرجل و المرأة وخلق جو أسري صحي للأطفال والعائلة ككل.

ومن جانبها أوضحت غادة زاهر مديرة وحدة تكافؤ الفرص أن الندوة تأتي في إطار حملة الـ 16 يوماً لمناهضة العنف ضد المرأة والتي تًقام خلال الفترة من 25 نوفمبر وحتى 10 ديسمبر من كل عام والمتعارف عليها دولياً ضمن الإستراتيجية الوطنية لمكافحة العنف ضد المرأة والتي تستهدف مناهضة كافة أشكال العنف الأسري والمجتمعي ضد المرأة ومبادرة قرية بلا امية للقضاء علي الامية ومنع التسرب من التعليم والتوعية بأهمية تعليم الفتيات وكذا مبادرة يوم في قرية بهدف حصر مشاكل المرأه العاملة وإيجاد حلول عاجلة لتلك المشكلات تعود بالنفع والفائدة عليها وعلي المجتمع.


إرسل لصديق