الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

الأدب والثقافة

”آرثر كونان دويل ” .. أحد أشهر أدباء القصص البوليسة في العالم

2020-10-17 23:31:26
 آرثر كونان دويل
آرثر كونان دويل
همت مصطفى

يعد الطبيب الاسكتلندي " آرثر كونان دويل " أحد أشهر أدباء القصص البوليسة في العالم وذلك بكتاباته في ذلك الاتجاه ،وجاءت شهرته بتأليفه لقصص المحقق " شرلوك هولمز " التي تعد معلما بارزًا في الأدب البوليسي، و كذلك عرف أيضا بابتكاره لشخصية البروفيسور " تشالنجر " ولإشاعته قضية باخرة ماري سليست الغامضة ،و كتابات " دويل "كانت غزيرة تضمنت قصص الفنتازيا وقصص الخيال العلمي، المسرحيات، وروايات رومانسية وواقعية وتاريخية.

ظهرت شخصيتا " شرلوك هولمز " و " الدكتور واطسون " لأول مرة في رواية "دراسة بالقرمزي " وحصلت دار النشر Ward Lock & Co على حقوق النشر في 20 نوفمبر 1886 مقابل 25 جنيها قدمت لــ "دويل " ،و ظهرت الرواية لاحقا في نفس العام في مجلة Beeton's Christmas السنوية وتلقت آراء جيدة في جريدتي The Scotsman وGlasgow Herald ،ويذكر أنه قد قال دويل أنه استلهم شخصية هولمز من أستاذه في الجامعة جوزيف بيل، وكتب دويل إليه قائلا:"من المؤكد جدا أنني أدين لك بشرلوك هولمز...حول دائرة الاستنتاج والاستدلال والملاحظة التي سمعتك تلقنها حاولت أن ابني رجلا" وشخصية " الدكتور واطسون " هو الآخر مستلهم من زميل " دويل " في المدينة البريطانية "بورتسموث " ،الدكتور جايمس واطسون روبرت لويس ستيفنسون، ورغم أنه كان بعيدا وقتها في ساموا، لكنه كان قادر على استنتاج الشبه الكبير بين جوزيف بيل وشرلوك هولمز:"تهاني على مغامرات شرلوك هولمز التي تمتاز بالذكاء الشديد ومثيرة جدا للاهتمام...أيمكن له أن يكون صديقي القديم جو بل؟" كتاب آخرون يقترحون أحيانا مصادر إلهام إضافية أدت لابتكار شخصية هولمز مثل شخصية الكاتب إدغار آلان بو الشهيرة “ سي أوجست دوبين” نشرت "رواية علامة الأربعة"، وفيها ثاني ظهور لشرلوك هولمز، في مجلة Lippincott's في فبراير 1890، بموجب اتفاق مع شركة Ward Lock.

أحس دويل أنه تم استغلاله من قبل Ward Lock منتهزين كونه جديدا في عالم النشر فقرر التخلي عنهم. ظهرت قصص قصيرة لشرلوك هولمز بعدها في مجلة الستراند، وقد بدأ دويل في الكتابة لمجلة الستراند لأول مرة من منزله في 2 شارع أوبر ويمبول والذي يحتوي الآن على لوحة تذكارية لكونان دويل.

ولد " دويل " في 22 مايو 1859 و توفي نتيجة لسكتة قلبية في 7 يوليو عام 1930 وهو يبلغ من العمر 71 عاما ، وكانت كلماته الأخيرة موجهة لزوجته:"أنت رائعة" ، و دفن في البداية في 11 يوليو 1930 في ويلندشام ، سري، قبل أن ينقل رفاته لاحقا إلى هابمشاير إلى جانب قبر زوجته ، وضع تمثال مخلد لكونان دويل في كراوبوروف، شرق ساسكس حيث عاش "دويل “لمدة 23 سنة ، كما أن هناك تمثال مخلد لهولمز في ساحة بيكاردي في أدنبرة بالقرب من مكان ميلاد دويل .

واقرأ أيضًا / في ذكراه .. محطات في حياة ” شيبوب السينما ” الفنان سعيد أبو بكر

فرجانى ساسى_نيللى كريم_فانتازى_وزير التربية والتعليم_القنوات الناقلة لمباراة الاهلى والوداد_المولد النبوى 2020_عزاء محمود ياسين_بايرن ميونخ_باسم سمرة_باريس سان جيرمان_الطبيب المعجزة 33


إرسل لصديق