الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

الأدب والثقافة

” حدث في مثل هذا اليوم” .. إلغاء سياسة الفصل العنصري في جنوب أفريقيا

2020-06-30 07:44:23
الفصل العنصري
الفصل العنصري
همت مصطفى

" في مثل هذا اليوم" 30 يونيو عام 1991 تم إلغاء سياسة التفرقة العنصرية في جنوب أفريقيا ، ونظام التفرقة العنصرية أو ( الفصل العنصري ) مايعرف أيضا بكلمة " الأبارتايد" (أو الأبارتيد أو الأبارتهايد، بالأفريكانية Apartheid ‎[əˈpɑrtheɪt]‏ أي فصل) قد حكمت من خلاله الأقلية البيضاء في جنوب أفريقيا من عام 1948 وحتى تم إلغاء النظام بين الأعوام 1990 : 1993 وأعقب ذلك انتخابات ديموقراطية عام 1994 ، هدف نظام "الأبارتايد " إلى خلق إطار قانوني يحافظ على الهيمنة الاقتصادية والسياسية للأقلية ذات الأصول الأوروبية.

قامت قوانين " الأبارتايد " بتقسيم الأفراد إلى مجموعات عرقية - كانت أهمها السود، البيض، "الملونون"، والآسيوين (المكونة من هنود وباكستانيين - تم الفصل بينهم،و بحسب قوانين الأبارتهايد اعتبر أفراد الأغلبية السوداء مواطنو بانتوستانات (أوطان) ذات سيادة اسمية لكنها كانت في الواقع أشبه بمحميات الهنود الحمر في الولايات المتحدة الأمريكية عمليا، منع هذا الإجراء الأفراد غير البيض - حتى لو أقام في جنوب أفريقيا البيضاء - من أن يكون له حق اقتراع إذ تم حصر تلك الحقوق في "أوطانهم" البعيدة،و تم فصل أجهزة التعليم، الصحة، والخدمات المختلفة، وكانت الأجهزة المخصصة للسود أسوأ وضعا بشكل عام.

منذ الستينات، أخذت الاعتراضات الدولية على نظام الأبارتهايد بالازدياد ، مما أدى إلى نبذ دولة جنوب أفريقيا ومقاطعتها من قبل غالبية الدول ،و كل هذا بالإضافة إلى معارضة داخلية سلمية من جانب منظمات عارضت " الأبرتهايد " أدت إلى انهيار النظام بعد أربعة عقود.

• اقرأ أيضًا /خطوات ومحطات في حياة الكاتب والسياسي السوري .. أحمد مظهر العظمة


إرسل لصديق