رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

تحقيقات وتقارير

كيف تفاعلت الصحف الخليجية مع لقاء السيسي ورئيس وزراء إسرائيل؟

السيسي ورئيس وزراء إسرائيل
السيسي ورئيس وزراء إسرائيل

استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في شرم الشيخ على البحر الأحمر رئيس وزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، في زيارة هي الأولى على هذا المستوى منذ عشر سنوات، في محاولة لإحياء مباحثات السلام.

اللقاء جاء بحضور سامح شكري وزير الخارجية، وعباس كامل رئيس جهاز المخابرات العامة، وآيال هولاتا رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، والفريق أول آلي جيل السكرتير العسكري لرئيس الوزراء، وشيمريت مائير كبيرة المستشارين والسفيرة الإسرائيلية بالقاهرة.

المتحدث الرسمي للرئاسة المصرية بسام راضي، صرح بأن السيسي أكد دعم مصر لجميع جهود تحقيق السلام الشامل بالشرق الأوسط، استنادًا إلى حل الدولتين وعلى أساس قرارات الشرعية الدولية، بما يسهم في تعزيز الأمن والرخاء لكافة شعوب المنطقة.

وأشار السيسي إلى أهمية دعم المجتمع الدولي جهود مصر لإعادة الإعمار بالمناطق الفلسطينية، مشددًا على ضرورة الحفاظ على التهدئة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، لا سيما مع تحركات مصر المتواصلة لتخفيف حدة التوتر بين الجانبين بالضفة الغربية وقطاع غزة.

وفي هذا الإطار، تفاعلت الصحف الخليجية مع لقاء الرئيس السيسي ورئيس وزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، فيما غضت بعض الصحف العربية منها القطرية الطرف عن هذه الزيارة.

الموقع الإلكتروني لجريدة القبس الكويتية تحت عنوان: السيسي يستقبل رئيس وزراء الكيان الصهيوني - وفق وصفها في العنوان - ذكر تصريحات وزير الخارجية الصهيوني يائير لبيد التي تتحدث عن أهمية الدور المصري في معرض طرحه خطة لتنمية غزة تستهدف تحسين حياة المواطنين في القطاع مقابل الأمن في الأراضي المحتلة.

أما صحيفة الراي الكويتية فتحت عنوان: السيسي يؤكد لبينيت دعم جهود تحقيق السلام على أساس... حل الدولتين، فأشارت إلى أن الاجتماع الأخير بين رئيس مصري ورئيس وزراء إسرائيلي يرجع إلى عام 2011، عندما التقى رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق بنيامين نتنياهو، الرئيس المصري الراحل حسني مبارك في شرم الشيخ، قبل شهر من الاطاحة به، مؤكدًا أن «شركة مصر للطيران»، ستبدأ تسيير رحلات مباشرة إلى مطار بن غوريون.

وذكرت الراي الكويتية إفادة القناة الرسمية الإسرائيلية، بأنه «للمرة الأولى منذ عقود مصر للطيران ستدشن رحلاتها المباشرة إلى مطار بن غوريون أربع مرات في الأسبوع بشكل مبدئي»، مضيفة: «ستطير الشركة عبر طائرتها الرسمية وليس تحت العلامة التجارية سيناء للطيران أو عبر طائرات لا تحمل اسم الشركة أو علامات التعريف».

بينما جاء هذا العنوان: السيسي وبينيت ناقشا في شرم الشيخ إعادة إحياء عملية السلام لصحيفة السياسة الكويتية التي أشارت إلى بيان المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، وبيان الحكومة الإسرائيلية الذي أكد أن اللقاء ركز على سلسلة من الملفات، بما فيها السبل لتعميق وتعزيز التعاون بين البلدين، وخصوصًا توسيع رقعة التجارة المتبادلة، كما تم بحث سلسلة من القضايا الإقليمية والدولية.

سعوديًا، اهتمت عكاظ السعودية باللقاء وعنونت: السيسي يبحث العلاقات الثنائية مع رئيس وزراء إسرائيل، ذاكرة بيان المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي، أما صحيفة الشرق السعودية فذكرت وصف الرئيس السيسي المباحثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بـ"بالصريحة والشجاعة"، الذي أشار إلى "العزم على استمرار الحوار"، من أجل البلدين والمنطقة، وأن مصر تسعى دائمًا من أجل "السلام والاستقرار والبناء والتنمية والتعمير، بعيدًا عن أي شكل من الأشكال التي تؤدي إلى عكس ذلك"، وذلك تحت العنوان: السيسي وبينيت يبحثان ملف الأسرى وأمن غزة وسد النهضة.. وعنوان آخر: السيسي يلتقي بينيت في شرم الشيخ.

عكاظ السعودية ذكرت محطات في العلاقة المصرية الإسرائيلية التي بدأت منذ 20 نوفمبر عام 1977، حيث ألقى الرئيس المصري حينها أنور السادات خطاباً في الكنيست الإسرائيلي دعا فيه إلى السلام، بعدها بأشهر تم توقيع اتفاق إطار سلام بين السادات ورئيس الوزراء الإسرائيلي، مناحيم بيجن، بعد مفاوضات بمنتجع كامب ديفيد بالولايات المتحدة، حتى 27 سبتمبر 2018، حين التقى الرئيس السيسي، رئيس الوزراء الإسرائيلي حينها نتنياهو في نيويورك، وهو اللقاء الثاني بعد عام من لقاء آخر مماثل.

الصحيفة السعودية أكدت أنه في العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة مايو الماضي، توسطت مصر في الملف، وعملت مع الجانبين على الوصول إلى اتفاق لوقف إطلاق النار والشروع بمفاوضات سياسية.

فيما جاء عنوان جريدة الشرق الأوسط على النحو الآتي: السيسي يدعو بنيت إلى التجاوب مع جهود السلام، وأكدت، وفق مصادر مصرية، أن المباحثات ركزت على مسارين، الأول يتعلق بالقضية الفلسطينية، في إطار التحركات المصرية، بالتعاون مع الأردن، لإحياء المحادثات السياسية بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية وفق حل الدولتين والمرجعية الدولية، والثاني، متعلق بالتعاون المصري الإسرائيلي في مجال الطاقة، حيث يشترك البلدان في منتدى غاز شرق المتوسط».

وقال مسؤول سياسي إسرائيلي رفيع إنه رغم معرفة لمصر لمحدودية الحكومة الإسرائيلية الحالية، وتركيبتها التي تضم أقصى اليمين وأقصى اليسار، ما يجعلها لا تستطيع التقدم في مفاوضات تسوية نهائية، فإنها طرحت أفكارًا عدة يمكنها أن تغير واقع الجمود الحالي والعداء السافر، وتحدث انعطافًا. وهي تضع موضوع غزة في رأس الاهتمامات، وإبرام صفقة تبادل أسرى مع حركة {حماس}، ودفع استثمارات لدول المنطقة في قطاع غزة.

إماراتيًا، جاءت عنوان الاتحاد الإماراتية على النحو الآتي:

  • السيسي يؤكد دعم مصر لجهود تحقيق السلام بالشرق الأوسط
  • السيسي يبحث مع بينيت العلاقات الثنائية والقضية الفلسطينية
  • الرئيس المصري يجري مباحثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي
  • لأول مرة منذ 10 سنوات.. قمة مصرية إسرائيلية

الاتحاد الإماراتية أكدت أنها أول زيارة لرئيس وزراء إسرائيلي إلى مصر منذ عشر سنوات، كما أن مصر أدت دورًا حيويًا في مايو الماضي عندما نجحت في التوسط لوقف إطلاق النار في المواجهات التي استمرت 11 يومًا بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

وأكدت أنها الزيارة الخارجية الثانية لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بعد زيارته للولايات المتحدة الأميركية، الأسبوع الماضي، ولقائه الرئيس الأمريكي جو بايدن، فيما ذكرت وسائل إعلام عبرية أن لقاء السيسي وبينت شمل التمهيد لاستئناف المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين خلال الفترة المقبلة، في وقت ارتفع فيه مستوى التوتر بين إسرائيل وقطاع غزة، إثر غارات إسرائيلية وإطلاق قذائف صاروخية من القطاع، وتوسط مصري بين الجانبين في موضوع إعادة الإعمار.

الدكتور أشرف سنجر، الباحث الزائر بجامعة كليرمونت كاليفورنيا، وعضو المجلس المصري للشؤون الخارجية، أكد أن الزيارة مهمة، وفى توقيت فاصل بعد غياب 10 سنوات، في محاولة للحفاظ على الحق الفلسطيني، وحل الأزمات المتعلقة بالسيادة واللاجئين وقطاع غزة، إضافة لمحاولة فتح قنوات تفاوضية بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وكذلك مكافحة الإرهاب في المنطقة. ونجحت القاهرة في مايو الماضي في التوسط لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية.

وفق ما ذكرت الاتحاد الإماراتية، فإن مساعد وزير الخارجية المصري السابق، حسين هريدي، أكد أن زيارة بينيت إلى القاهرة «تأتي في إطار تحركات مصرية واسعة للتعامل مع الأوضاع في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية، وبحث سبل استئناف مباحثات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين».


ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
4.19 4.28 52.24 15.7

الأكثر قراءة

زاوية رأى

تابعنا على تويتر