رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

«فضيلة الشيخ أحمد على تركى» يكتب الدكتور المريض بالسادية والسقوط الأخلاقي

«فضيلة الشيخ أحمد على تركى» يكتب الدكتور المريض بالسادية والسقوط الأخلاقي

طبيب عين شمس وطبيب الغلابة "وجها لومن فترة كنت كتبت عن طبيب الغلابة بمدينة طنطا د. محمد مشالي ، وطبيب الفقراء وأمثالهم من اللي بيضرب بيهم المثل كأطباء مسلمين نبلاء شرفاء ، أصحاب رسالة ، وبيفكرونا بأعمالهم وإنجازاتهم بما ينبغي أن يكون عليه الطبيب المسلم...

 ولما تطاول بعض السفلة على الأطباء كتبت مقال لأبين شرف هذه المهنة ، وإجلال الإسلام لها ، وبينت أن للطب حماته ، والذائدين عنه ...

 بعدها اتكلمت عن الإنجازات العلمية اللي قدمها الأطباء والعلماء المسلمون للبشرية ؟
وتمنيت لو إن الفضلاء من الأطباء يتم تكريمهم ، وتيسير الأمور لهم ليبدعوا في مجالاتهم ...

ولأن الواقع غير اللي بنتمناه بنتصدم في ناس كثير لابسين لبس الطب ،  لكن _ لكن لشديد الأسف_ ليسوا على منهج الأطباء الأسوياء الفضلاء ..

وده راجع للخطأ الأولي المشهور، إن كثير من  الأسر بتربي الولد والبنت في الثانوية العامة إنهم لو جابوا مجموع كلية الطب ،يبقى هما كده متفوقين ، وربنا وفقهم ، وبقوا أفضل الناس ، حتى لو الولد مش متربي ..

فيبدأ الولد " اللي معندوش أصول دينية وقواعد تربوية " يبص للناس باستعلاء لمجرد إنه دخل كلية الطب ...

وممكن الأمور تزيد معاه أوي لدرجة إنه ممكن يستخف بالوحي الشريف ، ويؤمن بالنزعة العلموية ، ويتنكر لله ، ويتمرد على تعاليمه ، ويتحول لشخص علماني لاديني ، وكل ده بحجة إنه دكتور ، وعقله أفضل العقول  

ولك أن تخيل  البني آدم ده  هيبقى في يوم من الأيام طبيب ، ويكشف على الناس ويوصل لمناصب عليا  منزوع القلب ، معدوم الأخلاق فاسد الفكر إلا من رحم ربي _ 

 فتكون النتيجة إننا نسمع عن أمثال : 
عمرو خيري (رئيس قسم العظام_ جامعة عين شمس) اللي لم يهذبه علمه ، الرجل الكهل اللي لم يؤدبه سنه ، مريض القلب اللي لم يصلحه طبه ..

هذا المجهول قام بتصوير فيديو ساخر ، وهو  بيعذب ممرض مسن بمعاونة آخرين ، وطلب منه السجود سجدتين لكلبه .

 إلا إن الممرض المسن قال له :
إن ده حرام ، وكفر ، وانا وانت سنحمل الذنب يا دكتور .

فقال الطبيب بمنتهى البساطة للممرض أنا اتحمل عنك الذنب ، وفي الآخر وجدنا الطبيب الخلوق بيتنازل ، وبيقبل من الرجل المسن إنه يقدم التحية العسكرية للكلب ،بدلا من السجود أمام الكلب ...

ثم يطلب الطبيب من المرافقين توصيل التيار الكهربي من أجل صعق الممرض بحجة إنه اهان كلبه للمرة الثالثة 

ويقول له : إزاي تهين كلبي ابن الباشاوات ، و تخطط لتهريبه لبلدك التي تسكن فيها ،ويعيش مع الأوساخ ...

انتهى المقطع المصور للدكتور المريض بالسادية ، والسقوط الأخلاقي ، لكن واقع كثير من الأطباء أشد سوءا .
 وده كلام قاله أحد الأطباء بيوصف فيه  شيء من واقع بعض الأطباء ، بيقول فيه :

الواقعة لا تمثل 1% من اللى بيحصل خلف الأبواب المغلقة، ودى مجرد فقاعة من مجتمع جامعي بيغلى في صمت.

المتهم إن تمت معاقبته هيكون من خلال النيابة بناء على الفيديو اللى غالبا اتنشر كتصفية حسابات بين أساتذة الجامعة ، وتحقيق في الجامعة صوري.

المجنى عليه عنده أسرة وأولاد ، وعنده أهل وجيران وفي عيلة كاملة هتبان مكسورة انهاردة واعتقد هيحتاج دعم نفسي ومعنوى كبير جدا علشان يتجاوز اللى حصل معاه ، من قبول بالذل والإهانة علشان لقمة العيش ..

جرائم تهديد وابتزاز وسرقة وتحرش وبلاوي بتحصل كل يوم في المستشفيات وغيرها والتنازل والصمت أسهل الطرق اللى بيلجأ لها المجنى عليه من أجل التخرج أو الحصول على الدرجة العلمية أو علشان يترقى " وبالذات لو كان لسه متخرج حديثا " .

لما بتتكشف أي واقعة مؤثرة في الرأي العام ، بيطلعوا المبرر السريع الجاهز ، وهو إنه "مريض نفسي ،أو دي حالات فردية"

المتهم بيستغل سلطته على الموظفين اللى تحت ايده ،أو تلاميذه ،ويفعل مايحلو له، والموضوع أخره تحقيق  وبيتحفظ.

نادرا إنك تسمع عن أستاذ جامعي تمت معاقبته بجد في وقائع الفساد الأخلاقي ، أو تم لفت نظره لو سخر من الدين أو أصوله ، أو قال كلمات مخرجة من الملة ك (سب الدين ، وسب الصلاة ، والصيام ..)

عدد كبير من غير الأسوياء هما السبب في تشويه صورة الأستاذ الجامعي ، لأنهم غالبا بيتم اختيارهم لأسباب كثير غير التفوق العلمي ، وده مش معناه إن مفيش وجود نماذج مثالية كتير ، بس للأسف مش واخدين حقهم ..

قانون تنظيم الجامعات محتاج يترسم من جديد في جلسات حوار تتضمن كل أطراف العملية التعليمية.

ولحل المشاكل دي : محتاجين اختبارات وتقيمات مستمرة للأطباء ، وأعضاء هيئة التدريس ، وده مش عيب ،ومحدش كبير على الاختبار .…

 ياريت يتم وضع ميثاق شرف ملزم لكل طبيب ، ليلتزم بعمله وفق الضوابط الدينية ، والأخلاقية،  والمهنية ، والقانونية ..

الموضوع لو متحلش بشكل جذري ، فده هيتحول لأمر كارثي وهيساعد مرضى القلوب على الفساد والإفساد بلا حساب ، وهيخرج أجيال بلا دين ، ولا علم ، ولا كرامة ودي حاجة هتهدد سمعتنا الأكاديمية وهتشوهنا على المستوى الدولي ، وهتشجع ولادنا إما أنهم يستمروا في الفساد ده ، أو يتعلموا بره مصر ، ونرجع نتحايل عليهم  يرجعوا يتعلموا ويشتغلوا في مصر.

 وقبل الختام بقول لأستاذ العظام واللي زيه : 
السجود عبادة لا تكون إلا لله  .

قال تعالى :

{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ} .

ومن طالب مسلما بالسجود لغير الله (ولو بالهزار ) خرج من ملة الإسلام. 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

" الناس معادن ، خيارهم في الجاهلية ، خيارهم في الإسلام إذا فقهوا "

وعليه فنحن لا نعمم الأحكام والتفاضل عند الله وعقلاء البشر بيكون بالتقوى ، وحسن الخلق ، والإنجاز الحقيقي ، وخدمة الناس ، والرفق بهم ، مش بالكبر ، والاستعلاء ، واستعباد الناس،  وممارسة طقوس سادية ، وازدراء ديني  على اللي أضعف منه..

لازم نفهم إنها عمرها ماكانت بالتعليم ولا بالمناصب ، لأن فيه ناس عندها تربية، ودين وأخلاق وسيرة طيبة أكثر بكثييير من اللي عندهم فلوس وشهادات جامعية وبيتحلوا للصوص من وراء الكواليس لحلب المريض  .

لازم نفهم إن كثير من الأطباء اخترقت العلمانية عقولهم ، وبعضهم أصيب بلوثة النزعة العلموية " تأليه العلم التجريبي " مما أدى إلى إن فيه بعضهم بيبص للدين والالتزام بيه إنه عبط ، ودروشة ، وإن الحياة الطبية دونت ميكس من التدين والأخلاق ..
 
وأخيرا :

كما قالت العرب ( لكل بطاح من الناس يوم بطوح) وده مثال بيضرب لكل إنسان كثير الظلم ، إنه لابد إنه يكون له يوم ينال منه فيه ، والأيام دول ..

علشان كده أطالب بمحاكمة المدعو عمرو خيري رئيس قسم العظام جامعة عين شمس علشان يبقى عبرة لغيره .


ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
4.19 4.28 52.24 15.7

الأكثر قراءة

زاوية رأى

تابعنا على تويتر