رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

عربي و دولي

احتجاجات في أوغندا.. و السبب سيارات النواب

البرلمان الأوغندي
البرلمان الأوغندي

تشهد أوغندا إحتجاجات شعبية عارمة، على أثر تخصيص قرار السلطات الأوغندية هذا الأسبوع، توزيع مخصّصات تعادل 25 مليون يورو على النواب لشراء سيارات.

حيث تلقى كل من أعضاء المجلس النيابي البالغ عددهم 529 نائبا، 200 مليون شلن أوغندي أي نحو 48 ألف يورو، لكل عضو منهما. 

وقد علقت مديرة اتحاد النشطاء المدافعين عن حقوق الإنسان في أوغندا أنيت نانا ناماتا على هذا القرار، بقولها “من غير المقبول أن تشتري الحكومة سلعا فاخرة لمجموعة صغيرة في البرلمان، يتلقى أفرادها راتبا شهريا يتخطى 30 مليون شلن (نحو سبعة آلاف يورو)، في حين يتعذّر على غالبية السكان الحصول على الغذاء”.

هذا وقد وصف موزس إيسوبا القيادي في المنتدى الوطني للمنظمات غير الحكومية في أوغندا،  الأمر ب “إفلاس أخلاقي” للدولة، معتبرا أن المبلغ الذي خصّص للنواب كان يمكن أن يوزّع دعما بنحو 20 يورو “لأكثر من 500 ألف من الأشخاص الأكثر ضعفا”.

هذا وقد أعرب رواد مواقع التواصل الاجتماعي في أوغندا، عن استيائهم الكبير من هذا القرار. 


ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
4.19 4.28 52.24 15.7

الأكثر قراءة

زاوية رأى

تابعنا على تويتر