رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

خواطر رأفت عبد العظيم

خواطر رأفت عبد العظيم

__  وقال : ياريتنى ماكبرت ولا عقلت ولا فهمت وفضلت الطفل الساذج البرئ بضحكته الحلوة الخالية من الهموم .. ياريتنى ..
__ ممكن تكون مثقف .. ذوق .. طيب .. بتحب الخير .. صاحب صاحبك لكن مالكش حظ مع الدنيا ولا بخت مع الناس ..
__ فى الزمن الحالى لا فرق بين الحب والسياسة .. فالأثنان يقومان على أسس الدبلوماسية وتبادل المصالح والمنافع ..
__ مع إنى تجاوزت الستين ببضع سنين فمازلت كما أنا أفكر بقلبى ..
__ وكثيراً ألعن غبائى على أشياء فعلتها .. وعلى أشياء لم أفعلها فى الماضى  ..
__ وبداخل كل منا صندوق أسود به كل الأسرار التى يعلمها إلا الله ..
__ وارد جداً إنك تتحمل وتصبر على ظلم أعدائك لكن ظلم أحبابك لا يمكن إحتماله أو الصبر عليه ..
__ نعيش زمناً يفتقر للنوابغ والمواهب فى حين يكثر فيه التوافه والمنافقين والسفلة  ..
__ وتدهشنى شجرة البلوط العتيقة مهما إشتدت الرياح والعواصف وزاد إنهمار السيول تجدها تقف فى كبرياء وشموخ وكأنها تسخر من تقلبات الزمن  ..
__ وأقول لنفسى  :  الآن نكتفى بالمشاهدة والتأمل وإجترار الذكريات ..


ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
4.19 4.28 52.24 15.7

الأكثر قراءة

زاوية رأى

تابعنا على تويتر