رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

تـوك شــو

راجح داوود : عمري م فقدت الشغف للابداع ودونه أكون إنتهيت

راجح داوود عمري م فقدت الشغف للابداع ودونه أكون إنتهيت
راجح داوود عمري م فقدت الشغف للابداع ودونه أكون إنتهيت

قال الموسيقار الكبير راجح داوود الفائز بجائزة الدولة التقديرية أنه لم يكن يتوقع الجائزة لان المتقدمين من كبار القامات سواء الفنوان أو كافة المجالات في الاداب والعلوم الاجتماعية   

تابع في لقاء " خلال برنامج " كلمة أخيرة " الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة " ON" قائلاً :" أنا سعيد بها جداً وهو بالاساس ترشيح من مكتبة الا سكندرية والدكتور مصطفى الفقي كان داعماً رئيسياً لي وأشكره وأشكر مكتبة الاسكندرية على ماقدموه "

مشيراً إلى أن الدولة تولي إهتماماً كبيراً بمجال الفنون لكن خلال السنوات والعقود الماضية بسبب الظروف التي إعترت الاجواء في مصر بين حين وأخر لم تجعل هذا الاهتمام مزدهراً لكنه بدأ يعود الان بشكل ضخم ".

تابع : " الاهتمام بالفنون ليس كلمة نظرية لكن يقابلها الدعم الفني واللوجسيتي وميزانيات .. واستطيع الان أن أقول أن الاهتمام بمجال الفنون والثقافة أخذ منحاً كبيراً من الدولة كون هذا القطاع مهم وفاعل وليس له بديل في الارتقاء بمشاعر الناس "

موضحاً أن الارتقاء بمشاعر الانسان هو لبنة أساسية مهمة تؤدي إلى الارتقاء بالتعليم والسلوك والثقافة للمواطن "

وأجاب داوود على سؤال الاعلامية لميس الحديدي الذي قالت فيه : راجح داوود بينه وبين نفسه بعد الجائزة بيقول لنفسه أنا قدمت إيه ؟ قائلاً : " بيني وبين نفسي بسأل نفسي واققول ياترى أنا أستحقها ولالا ؟ لاني طول الوقت اشعر أنني أتعلم ولازالت أتعلم وفي لحظة لو شعرت أني إكتفيت ساكون وقتها إنتهيت كفنان "

أكمل : " لازال لدي الشغف والحب كونه الوقود الدافع لي لتقديم كل جديد ودونه سأكون متوقف وأصبح صفحة منطوية من صفحات التاريخ "

وفجر داوود مفاجاه عن مايعجب الناس من أعماله قائلاً : " طول الوقت بحس أن الاعمال الي بيحبها الناس وبيقبلوا عليها من أعمالي مش كاملة .. لا أتحدث كمتواضع لكن دائماً أقيم نفسي للتحسين والتجويد وهي مسألة بالنسبة لي ليست لها سقف "


ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
0 0 0 0

تابعنا على تويتر