رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

صحة

علاج تضيق الأبهر بالخارج

Image Title

يعد تضيق الأبهر ثاني أكثر أمراض القلب الخلقية خطورة. وفقاً لتقديرات مصادر مختلفة، فإنه يمثل من 7 إلى 15٪ من جميع الحالات. يتمثل العيب في ظهور تضيق موضعي في الشريان الأبهر. يحدث في الرجال بمرتين أكثر من النساء. في 95٪ من الحالات، تقع منطقة التضييق في الجزء النازل من القوس الأبهر ويبلغ طولها من 1 إلى 2 سم. يعالج تضيق الأبهر باستخدام عملية جراحية، و غالباً ما تنفذ إجراءات طفيفة التوغل في مرحلة الطفولة.

العلاج طفيف التوغل

يتم عادة علاج تضيق الأبهر في مرحلة الطفولة. إن لم يتم تصحيح العيب في الوقت المناسب، يصل معدل الوفيات في السنة الأولى من العمر إلى 35٪.

العمر الأمثل للعملية هو السنة الأولى والثانية من العمر. لكن لا يمكن للأطباء الانتظار حتى السنة الثانية من العمر إلا إذا لم يكن العيب شديداً وإن كانت ديناميكا الدم مستقرة. في حالة وجود ارتفاع ضغط الدم الشرياني يتم تنفيذ التصحيح في سن 3-6 أشهر. إذا أدى تضيق الأبهر إلى تطور قصور في القلب، فيتم التخلص من الخلل في أي عمر، حتى للأطفال حديثي الولادة.

إن الطريقة الرئيسية لعلاج الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات هي رأب الوعاء بالبالون مع وضع الدعامات. ينفذ هذا الإجراء من داخل الأوعية الدموية ولا يتطلب إجراء شق في الصدر. إن فترة إعادة التأهيل بعد هذا الإجراء قصيرة، وأما مضاعفات ما بعد الإجراء فَنادراً ما تحدث.

يقوم الطبيب بعمل شق صغير في الفخذ، تدخّل من خلاله قسطرة في الأوعية. يوصل البالون من خلاله إلى الشريان الأبهر. يوضع البالون في المنطقة المتضيقة ويضخ إليه محلول ملحي يحتوي على عامل تباين. تتم هذه العملية تحت سيطرة الأشعة السينية. ينتفخ البالون ويوسع بذلك الشريان الأبهر. تركب بعد ذلك دعامة في هذا الجزء من الوعاء، وهي عبارة عن إطار معدني يحافظ على الشريان الأبهر مفتوحاً ويمنع إعادة تضييقه.

تستخدم في البلدان المتقدمة أنواع جديدة من الدعامات، والتي تتوسع مع نمو الطفل دون الحاجة إلى عمليات إضافية.

العلاج الجراحي

لا يمكن علاج جميع الأطفال بإجراء طفيف التوغل. التصحيح الجراحي المفتوح للعيب مطلوب في مثل هذه الحالات:

  • الطول الكبير لمنطقة التضيق؛
  • عمر الطفل يزيد عن 5 سنوات - يصبح الشريان الأبهر أقل مرونة، ويزداد خطر الإصابة بتمدد الأوعية الدموية؛
  • نقص تنسج القوس الأبهر.

العملية الرئيسية التي تستخدم في الأطفال هي استئصال الأبهر مع إنشاء مفاغرة من طرف إلى طرف. هذه الجراحة ممكنة فقط في حال كانت المنطقة الضيقة صغيرة.

لا تستخدم جراحة الأوعية الدموية الداخلية في البالغين، وتجرى العمليات الجراحية التالية لتصحيح العيب:

  • قطع الأبهر. يتم قطع المنطقة الضيقة وتخيط الأطراف مع بعضها.
  • قطع الأبهر مع زراعة طرف اصطناعي. كثيراً ما تُجرى هذه الجراحة في البالغين. غالباً ما تتم إزالة الأوعية الموجودة في منطقة التضيق. ويركب في مكانها طرف اصطناعي.
  • رأب البرزخ. يقوم الطبيب بتشريح جدار الوعاء مما يؤدي إلى توسعه. ثم يستبدل العيب برقعة مصنوعة من مواد اصطناعية أو من الشريان تحت الترقوة الخاص بالمريض.
  • تحويلة من الأبهر إلى الأبهر. تتمثل في تشكيل مسار لتدفق الدم يتجاوز المنطقة الضيقة في الشريان الأبهر.

يتم عادة تشخيص العيب عند البالغين بعد ظهور الأعراض. العرض الرئيسي هو ارتفاع ضغط الدم الشرياني في النصف العلوي من الجسم، والذي لا يختفي دائماً بعد الجراحة. لهذا السبب ، يضطر العديد من المرضى إلى تلقي العلاج الخافض للضغط مدى الحياة.

كيف تبدأ خطوتك لعلاج تضيق الأبهر بالخارج؟

يمكنك الخضوع لتشخيص وعملية لعلاج تضيق الأبهر في الخارج للحصول على نتيجة جيدة مثل الشركات التي تقدم هذه الخدمات والتي من أشهرها Booking Health ، وهو مستشفى ألماني معروف على مدار السنين بتميزه بالأطباء المتخصصين وذوي الخبرات العملية عبر سنين طويلةٍ وإجراء عمليات كثيرةٍ تكللت بالنجاح.

يتخصص في علاج أمراض القلب والأوعية الدموية لدى البالغين والأطفال، وسينظمون رحلتك بالكامل. يمكنك مقارنة الأسعار على موقع الشركة وحجز برنامج طبي بسعر منافس. باستخدامك خدمات Booking Health، لن تحصل فقط على أعلى مستوى من الرعاية الصحية فحسب، بل يمكنك أيضاً توفير ما يصل إلى 50٪، حيث تنخفض تكلفة العملية بسبب عدم وجود رسوم إضافية للمرضى الأجانب.


+17
°
C
H: +19°
L: +10°
القاهرة
الأحد, 21 شباط
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
+20° +18° +21° +22° +20° +21°
+11° +11° +11° +12° +14° +12°
ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
4.18 4.27 51.3 15.68

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر