رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

الأدب والثقافة

الكتابة الصحفية بالفصحى بورشة الفنون الصحفي

Image Title

استكملت الإدارة المركزية للتدريب وإعداد القادة الثقافيين فعاليات ثاني أيام الحزمة التدريبية الثالثة "اللغة العربية للأغراض الإعلامية" من الورشة التدريبية "فنون التحرير الصحفي" لأثنان وعشرين من فريق المواقع الإلكترونية بديوان الهيئة والأقاليم الثقافية عبر تقنية اونلاين، حيث يعد إتقان الكتابة باللغة العربية ليس ترفًا، وإنما ضرورة، إذا أردت أن تصل معانيك إلى القارئ كما تريد، وألا يساء تأويلها، أو فهمها منقوصة، أو على وجه غير صحيح والأمر ليس صعبًا ولا مستحيلا، لكنه كأي شيء في الحياة يحتاج مجهودًا وإصرارًا لإتقانه، ولأن لكل شيء بداية، فبداية الأمر يجب أن تكون الكتابة الصحيحة إملائياً ونحوياً كي تتعوّد عيناك رؤية الصواب ويترسخ في ذهنك، فتمارسه تلقائيا، ومحاولا الالتزام بالضوابط اللغوية.

أوضح محمد الدسوقي مدير تحرير مؤسسة الأهرام سابقاً أن الكتابة الصحفية بالفصحى هي أسلوب إمتاع دقيق الأدوات، حمل لنا عبر العصور ثمار العلوم وابتكار العلماء وأخبار القرون والأمم، فهي كانت ولا زالت محطّ جدل بين المناصرين لها والمنتصرين لغيرها من العامية واللغات الأخرى، لكن وبفضل الصحفيين الغيورين على اللغة انتصرت الفصحى السليمة على المصطلحات والتعابير الركيكة والأجنبية، فنجد اليوم مواقع صحفية وإخبارية عدة، تهتم بالسبق الصحفي أكثر مما تهتم لسلامة اللغة، وهناك مواقع في المقابل تهتم للاثنين بذات التركيز والوعي، لتتناول أسرار اللغة، ببساطة سرد ومعلومات قيمة وإتقان للغة، فالكتابة الصحفية الجيدة هي أسلوب وإمتاع، لكنها أيضاً فكر نقدي لبعض المسلمات عندنا وعن واقع الكتابة الصحفية.


+17
°
C
H: +19°
L: +10°
القاهرة
الأحد, 21 شباط
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
+20° +18° +21° +22° +20° +21°
+11° +11° +11° +12° +14° +12°
ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
4.18 4.27 51.3 15.68

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر