الثلاثاء , سبتمبر 25 2018
الرئيسية / أخبار / بالصور … منطقة ” أبو تلات ” غرب محافظة الإسكندرية تصرخ من الغرق في مياه الصرف الصحى ، والمسؤلين … ودن من طين وأخرى من عجين !

بالصور … منطقة ” أبو تلات ” غرب محافظة الإسكندرية تصرخ من الغرق في مياه الصرف الصحى ، والمسؤلين … ودن من طين وأخرى من عجين !

كتب : إبراهيم الهنداوي

( بمساعدة المسؤلين فى محافظة الإسكندرية حي غرب مهدد بالخراب )

 سبق وتحدثنا قبل سابق عن تلاعب المسؤلين في محافظة الإسكندرية بأرواح الناس الغلابة ، عندما ذكرنا واقعة غرق ك21  فى مياه الصرف الصحى ، وفى ذلك الوقت إمتلأ الطريق العام بالتكدس المرورى وتوالت هذه الفاجعة ثلاثة أيام متتالية ، وعندما تحدثنا مع إحدى المسؤلين فى الصرف الصحى بحي العجمى وبدأنا فى عرض المشكلة عليه، وإيجاد بعض الحلول الممكنة للحد من هذه الكارثة ، وأعنى أنها كارثة حقيقية بالفعل لأننا مقبلين على فصل الشتاء ، ناهيك عن سقوط الأمطار الغزيرة ولم تجد من يمنعها ، مع سريان مياه الصرف الصحى فى الطرقات العامة ودخولها المحال التجارية ، قال : أن هذه المشكلة لايوجد لها حل وسوف تغرق بدل المرة 30 مرة بسبب وجود عطل فى الطلمبات وأنها غير مطابقة للمواصفات ونحن لم نستلم محطة (ص) من الشركة المنفذة للمشروع حتى الآن .

اليوم نحن نواجه نفس المشكلة بل الأكثر من ذلك مواجهة إرتفاع منسوب المياه الجوفية إلى سطح الأرض مما أدى ذلك إلى دخولها المنازل وغرقها من الداخل مرة من مياه الصرف ، ومرة من المياه الجوفية ، وأخرى من مياه الأمطار الغزيرة كل عام فى هذه المنطقة بالذات ، ( 3×1 ) .

وإذا عرفنا هذه المنطقة فسوف نحتاج إلى العديد من الحلقات الصحفية كى نعطيها حقها ، لذا إسمحوا لنا أن نعطيكم نبذة مختصرة جدًا عن منطقة  ” أبو تلات” .

هى المنطقة الواقعة بحرى طريق إسكندرية مطروح المؤدى إلى الساحل الشمالى بكيلوهات معدودة غرب محافظة الإسكندرية .

ففى أوائل  الستينيات والسبعينيات كان شاطئ هذه المنطقة مصيف سياحى يقتصر على صفوة المجتمع فقط من كبار رجال الأعمال والفنانين والفنانات فما زالت فيلا الفنان ” عادل إمام ” موجودة هناك حتى الآن ، وفيلا الفنانة ” الهام شاهين ” وغيرهم من باقى الوسط الفنى ، ناهيك عن اللواءات وضباط الجيش والشرطة ، وعلية القوم ، وذلك نظرًا لما لها من خصوصية وجاذبية .

وبعد أن أكتشف الساحل الشمالى تباعًا بإزدياد الطبقة السكانية ، أصبحت منطقة ” أبو تلات ” تجمع سكنى دون سكان ينجذب اليها الحيوانات والزواحف والحشرات والقوارض السامة والغير سامة مما أدى إلى هروب بعض السكان من منازلهم إلى مناطق أخرى وتركوها خاوية يسكنها العنكبوت ؛ خوفًا على أرواحهم من الغرق فى مياه الصرف الصحى والمياه الجوفية ، وأن يلدغوا من أى حشرة أو أى حيوان سام فيموتون دون أن يشعر بهم احد .

كل هذا راجع إلى إهمال تعاقب الحكومات عليها دون النظر اليها حتى تصبح منتجع مصيفى كبير تدر بعملة للبلاد وتكون مصدر أساسى فى إزدياد الإقتصاد المصرى ، ودخلا قوميًا للبلاد .

– عرض المشكلة …

فمشكلتنا التى نحدثكم عنها اليوم بدايتها كانت من منطقة ” الصفا ” غرب محافظة الإسكندرية وقبل منطقة ” أبو تلات ” بأمتار معدودة إلى منطقة ك 27 ، أى بإمتداد

5 كم بطول الساحل الشمالى  ، يسكنها عشرات الآلاف بحري الطريق .

وفى نفس السياق بدأت تتزايد المشكلة بعد عام 2000 عندما تم ردم المصرف الزراعى الموجود بــ  ك 26 ، فنتج عن ذلك إرتفاع ملحوظ فى منسوب المياه الجوفية ، ومع إزدياد الطبقة السكانية وتصريف مياه الصرف الصحى فى الأرض ، أدى ذلك إلى إزدياد المياه الجوفية لدرجة وصولها إلى المنازل فى فصل الشتاء …

ومنذ عامين خرج الأهالى إلى الطريق العام معلنين غضبهم حتى يستمع لهم أحد ، ولم يستغرق التظاهر ثلاثة أيام إلا وكان هناك رد عملى من نائب محافظ الإسكندرية فى ذلك الوقت الدكتورة / ” سعاد الخولى ” التى تقضى عقوبتها فى السجن اﻵن لإتهامها بالرشوة بإدراج المنطقة ضمن خطة المحافظة لإنشاء صرف صحى حكومى للمنطقة .

وبالفعل بدأ العمل إبتداءًا من أول العام الجارى بعد أن تحددت ميزانية هذا المشروع بتكلفة مالية تبلغ ( 350 ) مليون جنية من وزارة الإسكان صاحبة المشروع وتم الإتفاق  على أن ينتهى العمل بهذا المشروع فى موعد أقصاه عامين من تاريخ البدء ، وها نحن نقترب من إنتهاء نصف المدة ولم يكتمل نصف المشروع.

فهذه الصور المرفقة بالتقرير كافية ان تشرح وتوضح لمن لا يفهم حجم وخطورة المشكلة الكارثية المقبلة على منطقة ” أبو تلات ” خاصةً أننا مقبلين على فصل الشتاء  .

ذهبنا إلى المنطقة المذكورة أعلاة وتم التسجيل مع أحد الأهالى بالصوت والصورة .

حاولنا التواصل مع المسؤلين لعرض المشكلة عليهم ، وإيجاد بعض الحلول لتلك المشكلة ولكن ، لم نجد إلا سرابًا يخاطبنا من وراء زجاج من الفولاذ من الصعب أن نستمع إليه ، فهم ينشغلون بحياتهم الخاصة أكثر من العامة.

شاهد أيضاً

وكيل تعليم بورسعيد يوجة بعدم ربط تسليم الكتب المدرسية بتحصيل المصاريف

بورسعيد : أيمن عبد الهادي  عقد الدكتور نبوى باهى وكيل وزارة التربية والتعليم ببورسعيد مساء ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *