ووقالت الهيئة،أن إيقاف التداول على تلك الأصول، قد أدي إلي الارتباك بين المشاركين في ما يتعلق بتلك الأصول.

وفي يونيو الماضي كانت الهيئة حذرت من أن (الإيثريوم) و(البيتكوين) لا تعد عملات فعلية لأنها لا تتمتع بإدارة مركزية

وتواجه العملات المشفرة رفضاً عالمياً لتداولاتها، وذلك من حكومات العديد من الدول، التي تبحث قوانين تحظر تعاملاتها.