الجمعة , أكتوبر 19 2018

حافية القدمين

 

كتب: أحمد السعدني

عجبت لكن يا بنات حواء، تجدن الراحة أمامكن دائما وتتركونها وتذهبن للمتاعب، رأيتكن وقد انحنت ظهوركن وتورمت اقدامكن، رأيت عددا من النساء أتين لحضور حفل عرس ، رأيت في هيئتهن عجبا عجاب، وقد تزين ولبسن جميل الثياب من الوقار وقد ارتدين “الكعب العالي، رأيتهن يتكلفن في مشيتهن لعدم قدرتهن على السير في هذا الكعب ولكن يعتقدون أنه من الجمال ، فما أن إنتهى الحفل ورأيت كل واحدة منهن، وقد خرجت حاملة كعبها في يديها وقد سارت حافية القدمين ورأيت من قد حملت فستانها وكعبها وباتت تمشي كالعرجاء وقد اختفت كل معالم الجمال مع هذا الألم الفظيع الذي سببه لهم هذا الكعب والظهور بشكل جمالي ولكن هذا الجمال لم يدم كثيرا مع هذا الألم، فلم كل هذا العناء!! إن الجمال الحقيقي هو الجمال الكامن في القلب فجمال القلب لا ينافسه ولا يضاهيه جمال..نعم فجمال القلب جمال دائم فهو جمال الدنيا والآخرة معا…حقا إنه جمال أبدي، إنه الجمال الحقيقي الذي يغفل الناس عنه في الرجال كان أو في النساء …….فيا من تبحثون عن جمال ابحثوا عن تلك القلوب النقية، ابحثوا عن تلك الأرواح الطاهرة صاحبة الجمال الحقيقي………….وهنيئا لكم ولكُم يامن وجدتم الجمال الكامن في القلب……….
إلى كل صاحبة الجمال الحقيقي والروح النقية إلى صاحبة الابتسامة الجميلة إلى صاحبة المقام الرفيع دمتي ودام نقاء روحك وجمال قلبك انك الجمال الحقيقي انك روح وريحان وهبة من الرحمن……

شاهد أيضاً

يا رب ولد !

  بقلم: محمد عبد الحميد توفيق -1- بعد أن أنهيتُ عملي الصحافي الذي يمتد إلى ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *