الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

الأدب والثقافة

دلال حسين تكتب :كل مساء

2021-01-14 17:38:31
دلال حسين
دلال حسين
دلال حسين

ابحث في خزانتي عن اجمل فساتيني.. اجربها كلها بلا ملل ابتسم لشكلي.. اغضب فجأة،واعيدها مكومة من حيث اتت اجرب غيرها ويستفز جنوني فستاني الاسود شفاف،وقصير كنت اخبرتني انك تحبه ففيه تنتصب لوعتي ويتخمر شوقي احضر كأسين بحجري ثلج واجلس على كرسيي الهزاز انتظر وقع خطواتك..

حافية اجري،لأفاجئك من خلف الباب اقفز في حضنك لأطوق رقبتك بذراعي وخصرك برجلي واسرق الف قبلة وقبلة وامسك يسراك لأجرك خلفي الى حيث حضرت لك ما تعلمته لأجلك لا اريد ان تخطفك مني نادلات المقاهي والمطاعم.. فسفرتي عليها نسيم شوقي..

اطعمك بيدي، واسرق لقمتك من فاهك بقبلة.. واجلس في حضنك احدثك عن يومي بدونك.. واستجمع اخبارك منك دون ان تدري واغضب ممن قابلت..ولمن ابتسمت فتمسح على شعري وتهمس لي.. في لهفة،من غيرك حبيبتي فأستعيد ثقتي..واجمع في خفة بقايا السفرة

واسابق انفاسك بكوب شاي وسيجارة من أفيون... اشعلها لك واترك عليها اثار حمرتي اتعمدالوقوف امام التلفزيون... لأشتت انتباهك.. لم تعطني رأيك في فستاني ولا تسريحة شعري.. فتحملني بجنون الى غرفتنا وتربط اوصالي.. متى ستكبرين انت، ايتها الشقية اضحك بجنون يلبسه الغرور لن اكبر.. سأظل صغيرتك، ووحدك، طفلي


إرسل لصديق