السبت , سبتمبر 22 2018
الرئيسية / سياسة / بعد أداء حكومه مدبولي القسم… الوزارء الجدد مالهم وماعليهم

بعد أداء حكومه مدبولي القسم… الوزارء الجدد مالهم وماعليهم

بعد أداء حكومه مدبولي القسم… الوزارء الجدد مالهم وماعليهم

كتبت: هدير أبوالعلا

أدت اليوم حكومه مصطفى مدبولي اليمين لتبدء مهامها التي كلفت بها ، وقد جاء تشكيل الحكومه كالتالي.
الفريق محمد أحمد زكى وزير الدفاع والإنتاج الحربى واللواء محمود توفيق وزير الداخلية والفريق يونس المصرى وزيرا للطيران المدنى والدكتورة هالة زايد وزيرا للصحة والسكان الدكتور ومحمد معيط وزيرا للمالية والدكتور عز الدين أبو ستيت وزيرا للزراعة واستصلاح الأراضى ومحمود شعراوى وزيرا للتنمية المحليةو هشام توفيق وزيرا لقطاع الأعمال العام وعمرو عادل بيومى وزيرا للتجارة والصناعة وأشرف صبحى وزيرا للشباب والرياضة وياسمين فؤاد وزيرا للبيئة عمرو طلعت وزيرا الاتصالات.

وفي هذا الصدد يقول محمد التهامي الباحث السياسي، في تصريح خاص”للديار”أن علينا أن نتأكد أن الوزارة القادمة قد تواجه التحديات الأكبر فى تاريخ مصر المعاصر، فعليها استكمال ما بدأت به وزارة شريف اسماعيل من مشاريع كبرى وحصد أرباحها و القيام بمشاريع جديدة و حماية المواطن البسيط الذي يعاني من زيادة الأسعار نتيجة ترحيل العديد من القرارات الاقتصادية الصعبة و الانتقال نحو الاقتصاد الحر , موضحا أنه على الحكومة الجديدة أن تهتم بالدور الاجتماعي والحماية الاجتماعية بجانب اهتمامها بالملف الاقتصادي وتعد أبرز استحقاقات الحكومة الجديدة هو أنتقال أجهزة الدولة إلى العاصمة الإدارية الجديدة التي يشرف عليها المهندس مصطفي مدبولي بنفسه.
وأضاف الباحث السياسي، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي قد حرص على توجيه الشكر للفريق أول صدقى صبحى، وزير الدفاع السابق، واللواء مجدى عبدالغفار، وزير الداخلية السابق فى تقليد يرسخ لدولة المؤسسات في بيان رسمي صادر من المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية وقد ثمن جهودهم المخلصة التي بذلاها في مكافحة الإرهاب وزيادة الأستقرار، لافتا أن هناك مهمة جديدة لسيادة الفريق صدقي صبحي في الفترة المقبلة , فالرئيس عبد الفتاح السيسي لم يستغني عن من عمله معه و أقرب مثال على ذلك المهندس محلب الذي تولى العديد من الملفات الهامة بعد رحيله من كرسي رئاسة الوزارة , وقد جاء سيادة الفريق محمد زكي من قيادة الحرس الجمهوري و كان صاحب فضل في حماية المتظاهرين أثناء اعتصامات الاتحادية و كما جاء سيادة اللواء محمد توفيق من الأمن الوطني مما يؤكد أن الدولة مستمرة فى سياستها فى اقتلاع جذور الإرهاب
كما لفت التهامي، أنه علينا أن نلاحظ انخفاض عمر الوزارء و الاتجاه ناحية الأصغر سنا وذلك شيء مبشر و يدعو للتفاؤل ، كما أن استمرار الدكتور على مصيلحى، وزيرًا للتموين بعد الكشف عن أكبر قضايا الفساد داخل وزارته والحقيقة أن وزارة التموين من الوزارت شديدة الصعوبة التى فى حاجة إلى تطهير , وقد استطاع الدكتور علي مصيلحي خلال السنوات الماضية أن يحد من الفساد و قد يكون أي تغير فى الوزارة فى صالح منظومات الفساد ، بينما استمرار وزير مثل علي مصيلحي قد يكون دوره استكمال دوره فى القضاء على الفساد داخل الوزارة

شاهد أيضاً

برلماني :  يطالب بتغليظ عقوبة متعدي الحيازة الزراعية

كتب: حسين السيد طالب الدكتور محمد عبده نائب رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد ونائب الوفد ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *