الخميس , أبريل 26 2018
الرئيسية / عربي و دولي / الحركة الوطنية الشعبية الليبية تصدر بياناًحول العدوان على سوريا

الحركة الوطنية الشعبية الليبية تصدر بياناًحول العدوان على سوريا

أدانت الحركة الوطنية الشعبية الليبية في بيان لها أصدرته أمس اليوم العدوان العسكري الإرهابي على الجمهورية العربية السورية من قبل حكومة الولايات المتحدة الامريكية وحليفاتها البريطانية والفرنسية وحكومات دول المنطقة التي تحتضن قواعد وأساطيل هذه الدول المعتدية بالمشاركة مع الكيان الصهيوني.

حيث أشارت الحركة في بيانها أن هذا العدوان يمثل استمراراً للتدخل العسكري في سوريا بعد الهزيمة التي لحقت بالتنظيمات الإرهابية التي دعمتها وآخرها في الغوطة الشرقية بضواحي العاصمة دمشق ودوما، والتي كانت قاعدة للجرائم على الشعب العربي السوري البطل .

وكانت الحركة قد أدانت هذه الأعمال العدوانية التي تنقل الحروب والمشروعات الاستعمارية الجديدة بشكلها الجديد للمنطقة العربية فإن الحركة تذكر بالأتي:-

1.  إنَّ هذا العدوان الصاروخي المتعجرف من قبل ثلاث دول كبرى أعضاء في الامم المتحدة تمتلك حق الفيتو لهو استمرارا لعدوان التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة على سوريا بدعم دول عربية في الخليج العربي وهي تذكر المعتدين وشعبنا العربي ان هذا العدوان يتزامن مع تاريخ العدوان على الجماهيرية في 14 أبريل 1986 ومن نفس الدول وبنفس السلاح وبنفس الأهداف وبذلك نالت العواصم العربية بغداد وطرابلس ومقاديشو وبيروت ودمشق اعتداءات متكررة وحروبا متتالية على الشعب العربي وأنظمته الثورية الرافضة لهيمنة الإمبريالية الامريكية والرجعية العربية والانظمة السياسية التابعة.

2.  ان الهجوم على سوريا بذريعة استخدام السلاح الكيماوي استند إلى كذب مفضوح بتدمير سوريا مثلما دمرت العراق وليبيا بنفس الحجج والذرائع الكاذبة والأخبار المضللة والمفبركة.

3.  تحي الحركة صمود وثبات الشعب العربي السوري وقيادته وجيشه البطل الذي اظهر قدرة فائقة في كسر العدوان وافشاله، مما يعد انتصاراً عسكريا وسياسيا للحكومة السورية التي اظهرت شجاعة منقطعة النظير في التصدي للعدوان، واعطت دفعاً ماديا ومعنويا ﻻحرار اﻻمة العربية بـأن العدوان مهما كانت قوته باﻻمكان افشاله واﻻنتصار عليه.

4.  تدين الحركة بأشد العبارات مباركة بعض اﻻنظمة العربية واﻻقليمية ودعمها لهذا العدوان وتؤكد بان ذلك يعد سقوطاً اخلاقياً وسياسياً لهذه اﻻنظمة وجب على احرار الأمة ضرورة تحريض الشعوب العربية بالثورة عليها واسقاطها ﻻنها تمثل ادوات اﻻستعمار وسيفاً مسلطاً على رقابها.

5. تنبه الحركة الوطنية الشعبية الليبية الرأي العام العربي والدولي إلى أنه من أهم أهداف العدوان هو صرف النظر عن انتفاضة العودة التي ينفذها الشعب الفلسطيني البطل، والجرائم التي يرتكبها الجيش الصهيوني العنصري ضد العزل في غزة والضفة.

6. وتطالب الحركة الضمير العالمي والقوى التقدمية وكل شعوب العالم بضرورة التوحد ورفع الصوت عاليا ضد الغطرسة الإمبريالية والصلف الصهيوني الذي يجر العالم إلى حرب كبرى سوف لن تدع ولن تذر … وتناشد أبناء الأمة العربية بأن يخرجوا من النفق الذي وضعوا فيه وأن يعيدوا الأمور إلى نصابها بكفاح شعبي قومي موحد.

وفي الختام  فان الحركة الوطنية الشعبية الليبية تؤكد على ترسيخ مبدأ القانون الدولي لحل كافة القضايا والمشاكل الدولية بالطرق السلمية وبالحوار السياسي البناء في اطار المعاملة بالمثل وفي ظل اﻻحترام المتبادل بين الدول والحكومات وفقا لميثاق الامم المتحدة.

المجد للشعب العربي في سوريا وليبيا والعراق وفلسطين واليمنوالحريّة للوطن العربي من المحيط الى الخليج.

شاهد أيضاً

الخارجية الكويتية تدرس إعتذرا مقدما من الحكومة الفلبينية بعد واقعة تهريب الفلبينيات

كتب: حسام فاروق  الخارجية الكويتية تدرس حاليا الإعتذار المقدم من حكومة الفلبين بعد واقعة تهريب ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *