الإثنين , يونيو 25 2018
الرئيسية / القسم الأدبي / ابداعات وأقلام / نون نسوة .. تاء مربوطة .. تاء التأنيث

نون نسوة .. تاء مربوطة .. تاء التأنيث

بقلم: رشا العمرى
نحن النساء، أصبح لوجودنا قوة وأثبتنا حضورنا فى جميع المجالات بتميز، لم نعد مكسورى الجناح، أَو سمتنا ضعفنا، بل أصبحت ميزتنا قوتنا لم نعد نخجل من تواجدنا فى المجتمع فقد تغير اسم المجتمع من مجتمع ذكورى.. للمساواة بين الرجل والمرأة.
يمكننا الأن كنساء أن نتحمل المسئولية كاملة دون أن نكل أو نشكى، فكم من امرأة أخرجت للمجتمع رجالًا ناجحة وحدها دون المساعدة.
إلا أنه يبقى شئ فى القلب نملكه نحن النساء تلك العاطفة والحنين لوجود من نتكئ عليه ونجعله سندًا لنا..
نحن لا نخاف ولكن نشعر أننا فى حاجة إلى من يطمئننا من وقت لآخر، من يربت على أكتافنا ويشعرنا بوجودنا كأنه يخبرنا:
أنا هنا.. أنا بجوارك دومًا وفخورًا بك.
مهما كانت قوتنا ومهما مررنا بتجارب قاسية من هؤلاء الرجال إلا أننا نشعر بالحنين للمسة دافئة تحمل فى طياتها أن هناك غد أروع من الأمس فى انتظارك.
فلا تقسو على أنفسكن يا معشر النساء ورفقًا بها فالدرب طويل أمامكن ولابد من رفيق يهون عليكن مصاعب الحياة.
وإن شعرتى يومًا أن رفيق دربك يصعب أمور الحياة عليكى لا يخففها، فلا تتردى فى أن تتوقفى وضعى حدًا للأمر.
نقطة ومن أول السطر…
ضعى أحمر شفاهك؛ وأعيدى ترتيب شعرك وارتدى أجمل ثيابك وأكملى طريقك.. ولا تتوقفى.
فأنتِ جميلة.

شاهد أيضاً

التعليم إلى قاع الضياع ج 1

بقلم : أحمد الخالصي “قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيـلا كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا ” الرسول ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *